لنرتقي | كن أنت بنسخة أرقى

السبت، 1 يوليو 2017

كتاب فكر تصبح غنيا

كتاب فكر تصبح غنيا
كان هذا كتاب واحد من أكثر الكتب التى له تأثير على الحياة والإنجازات وحظوظ الناس أكثر من أي عمل آخر من نوعه.ساعد هذا الكتاب الرائع الكثيرين على تحقيق أهدافهم ، بمجرد وصولك لقراءة الصفحة الأخيرة من الكتاب وقبل أن تضع الكتاب على الطاولة ستتحول إلى شخص مختلف ، شخص حائز على المعرفة الفريدة التي من شأنها تمكينه من تحويل الأحلام إلى واقع، والأفكار إلى أشياء ملموسة، هو الذي كان أحد الركاب وهو الآن فجأة أصبح قبطان سفينة حياته .

سنسأل أحد الأصدقاء ماذا أفعل أذا أردت أن أصبح غنيا و كان الجواب على الشكل الآتي :
إذا أردت أن تصبح غنيا عليك أن تشتغل أكثر .. أغلب الناس يظنون أن الغنى مرتبط بالجهد والعمل، لكن الغنى مرتبط بالتفكير، لكي تصبح غنيا عليك بالتفكير أكثر بدلا من العمل أكثر، أفكارك أقوى بكثير مما تتخيل.

مفهوم الغنى في هذا الكتاب : الغنى هنا لا يقصد به الجانب المالي فقط، بل المعنى الواسع الذي يشمل جودة الحياة، النجاح، الإنجاز، تحقيق أي هدف بصورة عامة، لكي تتحكم في مصيرك يجب أن تبدأ بأفكارك، أي إنجاز أو ثورة حققها أي شخص كانت عبارة عن أفكار في البداية.
الأفكار و المعرفة ثروتك الحقيقية و رصيدهم أكثر أهمية من رصيد البنك
أذا أخدنا مجموعة من الأشخاص و أعطينا مليون دولار لكل شخص، بعد سنة سنجد من أصبحت عنده مليونين و من أصبح عنده نصف مليون و من عاد فقيرا مرة أخرى، النجاح و الفشل، الفقر و الغنى هما حالة ذهنية و طريقة للتفكير.

كيف تصبح غنيا ؟؟
لكي تجيب على هذا السؤال ستحتاج إلى الإجابة على خمسة أسئلة:


1/ ماذا؟ حدد الهدف :


تحديد الهدف هو أول خطوة في تحقيقه، و يجب أن يكون الهدف واضحا. مثلا:لا تقل أريد أن أنقص من وزني بل قل أريد أن أنقص 10 كيلوغرامات، لا تقل أريد أن أصبح مثقفا، بل قل أريد أن أقرأ خمسة كتب في الشهر. لا تقل أريد أن أصبح سباحا محترفا، بل أريد أن أتمرن 50 ساعة في الشهر. لا تقل أريد أن أصبح غنيا، بل أريد أن يكون دخلي 10000 دولار في الشهر.
يجب أن تكون الصورة واضحة في عقلك للهدف الذي تريد تحقيقه، الهدف هو شراع قاربك هو الذي سيحركك، إذا كان هدفك كبير ممكن تقسيمه إلى أجزاء صغيرة. رتب هذه الأجزاء على حسب وقت تنفيذها: أهداف قصيرة المدى-أهداف متوسطة المدى-أهداف طويلة المدى. 

كتاب فكر تصبح غنيا

2/ لماذا؟ حدد الغاية:


الغاية هي التي ستعطي لعملك و هدفك معنى، تحديد الغاية يقوي هدفك و يمنعك من الكسل مع مرور الوقت، أريد أن أنقص 10 كيلو من وزني لكي أظهر بمنظر جذاب و أحافظ على صحتي. أريد أن أقرأ 5 كتب في الشهر لكي أحسن حياتي بالأفكار المتواجدة في هذه الكتب. أريد أن أتقاضى 10000 دولار في الشهر لكى أشتري المنزل و السيارة اللذان أرغب بهما. دائما قارن هدفك بالغاية من تحقيقه، أي شخص بدون رغبة أو غاية لن يبقى له أي دافع للعمل لكي تصل لدوافع قوية، اربط هدفك و غايتك بأحاسيسك، هكذا ستحول هدفك لاعتقاد و ستولد أقوى دفع ممكن. "الغاية هي وقود المحرك"

3/ ما؟ حدد المقابل:


لا يوجد شيء بدون مقابل، لا توجد نتائج مرضية بدون تعب، يجب عليك تحديد ما مقابل تحديد هدفك، و كلما كان هدفك كبيرا كلما كبر المقابل الذي ستقدمه، كما يجب أن تتوقع دائما أنك ستواجه عقبات و مشاكل. أريد أن أنقص 10 كيلو من وزني، المقابل: ممارسة الرياضة بانتطام و تنظيم الأكل. أريد أن أقرأ 5 كتب في الشهر أذن يجب علي أن أنظم وقتي. أريد أن أربح 10000 دولار في الشهر أذن يجب أن أعمل بجد و أن أدرس السوق و كل الفرص المتاحة.

كتاب فكر تصبح غنيا


4/ متى؟ حدد الموعد:


حدد موعد بداية التنفيذ و موعد نهاية و تحقيق الهدف، رتب أولويات هدفك و قسمه لأهداف صغيرة، أنجز جدول زمني لهدفك و سيتيح لك سيطرة أكبر على وقتك، تجنب التأجيل و المماطلة، خطط بواقعية و لا تبالغ في تفاؤلك وأهم شيئ تفادى التسويف

5/ كيف؟ حدد الخطة و ابدء التنفيذ:


خطط لهدفك كأنك تخطط لرحلة، مثلا لو أردت أن تقضي عطلة سياحية في أوربا لن تسافر إلا بعد أن تخطط لرحلتك و تحدد جميع تفاصيلها: أين ستسكن، كيف ستتنقل، المعالم التي ستزورها ... التخطيط و التنظيم الفكري أساس كل شيء من لا يتقن التخطيط لهدفه لن يستطيع إتقان أي شيء، التخطيط يعطيك القدرة لتمتلك زمام نفسك.

كتاب فكر تصبح غنيا
لكن بدون التنفيذ و الإلتزام سيتحول الأمر إلى مجرد أمنية، فالتنفيذ هو الفرق بين النجاح و الفشل فمثلا لو أخذت عدة أشهر من حياتك تقرأ عن كيفية العزف على آلة موسيقية البيانو مثلا، فلن تستطيع العزف عليها إذا لم تمارس ما قرأته عن هذه الآلة، لن تحصل على جسم رياضي بمشاهدة مقاطع تحفيزية و قراءة مقالات عن الرياضة بل بممارسة الرياضة بانتظام، الذكاء و المعرفة وحدهما لا يكفيان فيجب أن ترافقهما الإستمرارية و قوة الإرادة.

توقف عن الأعذار:


  1. أغلبية الأشخاص إذا واجهوا أي مشكلة يميلون إلى الإختباء وراء الأعذار: 
  2. جودة التعليم رديئة في بلادنا. 
  3. البيئة غير مناسبة. 
  4. أغلب المناصب بالرشوة. 
  5. لو كان عندي مزيدا من الوقت. 
  6. لو كنت أصغر قليلا. 
  7. لو لم تكن عندي مسؤوليات. 
كتاب فكر تصبح غنيا
احساس التهرب من المسؤولية مريح جدا، أنا متفق معكم أن التحدي صعب لكن لو بحثت قليلا ستجد أن هناك أناس نجحوا من نفس البيئة و بنفس الظروف و ممكن بظروف أسوء من ظروفك، الفرق بينك و بينهم هو أنهم لم يشتكوا أو يستسلموا كل ما فعلوه هو قبول التحدي، كل ما عليك فعله هو أن تفعل مثلهم دع الأعذار جانبا و اقبل تحديات الحياة.
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي
 

إتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم