لنرتقي | كن أنت بنسخة أرقى

الأحد، 28 مايو 2017

حول داء مواقع التواصل الإجتماعي لدواء

حول داء مواقع التواصل الإجتماعي لدواء
يصبح اللص محترفا عندما يتقن سرقتك وأنت تنظر دون حول و لا قوة، و يصبح القاتل خطرا عندما يسلبك عمرك شيئا فشيئا دون أن تدري، ويصبح الأمر أخطر عندما تجتمع هذه الصفات في برمجيات رقمية هدفها استعبادك و سرقة عقلك و ملكة تفكيرك و في الأخير قتلك بقتل وقتك و إحساسك به.

إن وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت ظاهرة خطيرة تجتاح جيب كل إنسان و تتوسع شيئا فشيئا لتستعمر عقل المستعمل، تقيده بسلاسل الاستعباد، و تبيعه لأصحاب الإعلانات .. إن العبودية تختلف في معناها من عصر لعصر، لم تقتل يوما لكنها تتبدل لونا و شكلا و تتخفى، و اللبيب من يكشفها و ينزل الستار عنها و بدل أن تجعله عبدا يجعلها وسيلة لنجاحه و تحقيق أهدافه.
مواقع التواصل الإجتماعي

لم يمضي وقت طويل كنت فيه عبدا أيضا أتخبط في أحداث الناس و أحداث العالم، خصوصا على موقع الفيسبوك، لفترة طويلة كانت الرئيسية مليئة بالأخبار، و الرياضة و صفحات التسلية و أحوال الأصدقاء الذين يتزايدون كل شهر بمقدار كبير، وجدت أن لا علاقة لي بكل هذه الأشياء وأني مجرد غريب وسط هذه الجلبة، كما أن هذا الموقع يمتص وقتي و طاقتي في أمور لا طائل فيها، ما نتج عنه أني أصبحت كثير التسويف كثير الكسل .. وحل سرت داخله عن إرادة بات يغرقني و يزيدني إدمانا له كل يوم.

قررت أن الحل المتوفر لأخرج من هذه الدوامة هو حذف ملفي الشخصي و معه التطبيق .. فشلت في فعل ذالك مرارا و تكرارا .. لم أعد أتذكر حتى كم مرة قمت بحذف التطبيق و تثبيته .. ارتأيت أن الحل لا يكمن في الهروب، و إنما المواجهة .. مواجهة كل المحتويات السلبية و المضيعة للوقت بالحذف و عدم المتابعة، قمت بحملة مكثفة لتنظيف حسابي، حيث قمت بإلغاء متابعة كل الأصدقاء و تركت قليلا من المقربين، و قمت بإزالة إعجابي من كل صفحة لا تنفعني و تشتت تركيزي عن هدفي، و على عكس ذالك قمت بمتابعة العديد من الصفحات المثيرة للاهتمام و الشخصيات الملهمة خاصة الأجنبية منها وطبعا قمت بتفعيل خاصية SEE FIRST للمهة منها.
حول داء مواقع التواصل الإجتماعي لدواء
أصبحت لا أخرج من حسابي إلا وقد استفدت أمرا أو أمرين، وبدل تضييع وقتي في التوافه فإني أستثمره في تغذية عقلي بالأشياء المفيدة، أصبحت أكثر ايجابية وتحفيزا للقيام بأمور جديدة .. لاحظت أنني بدأت أتابع أفضل الملهمين في العالم، و أني أستفيد من كل ما يقولونه كما لو كنت بجانبهم، و بدل أن يكون لدي معلم واحد أصبح لدي الكثير .. تنظيم حسابك على اليوتيوب أو الفيسبوك أو الإنستجرام تجربة مفيدة سترتقي بك من عقلية القطيع إلى عقلية الناجحين، فهي في الأخير أداة دون عقل، ووجب أن تتحكم بها لتخدمك لا لتخدمها.

فبدل أن تتخلى عن وسائل التواصل الاجتماعي لأنها تلهيك عن أهدافك، يمكنك أن تجعلها أداة فعالة لتساعدك في تحقيق ما تريد، لا تدع بعد الآن شخصا ولو وهميا أن يفرض أفكاره عليك، قم بإلغاء إعجابك لكل الصفحات التافهة والتي لا تساعدك للمضي قدما، قم بإلغاء المتابعة لكل الأشخاص السلبيين و الفاشلين من حائطك.

ستجد بعد فترة أنك أقدمت على تجربة فريدة من نوعها قد تقوم بنقلة على مستوى أفكارك، و أن مواقع التواصل أصبحت من أهم المواقع التي تستفيد منها، قد تجد ذالك صعبا بعض الشيء لكن تذكر :
 إن أردت النجاح يوما فوجب أن تفعل الأشياء الصعبة التي لا يفعلها غيرك.
مواقع التواصل الإجتماعي
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي
 

إتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم