لنرتقي | كن أنت بنسخة أرقى

الأربعاء، 28 ديسمبر 2016

معادلة النجاح

معادلة النجاح

إن مفهوم النجاح يختلف من شخص لشخص آخر، هنالك من يعرف النجاح بالحصول على أكبر قدر من المال، والبعض الآخر يعرفه بتحقيق انجازات تتضمن مساعدة الغير وتغيير العالم للأفضل. لكل مفهومه، وكل رأي يحترم ! 

لكن السؤال المطروح هو كيفية تحقيق هذا النجاح ؟، هذا السؤال الذي يؤرق الكثيرين جوابه سهل وبسيط جدا، كل ما عليك هو أن تحدد مفهوما للنجاح الذي تريده وبناءا على هذا المفهوم تضع أهدافا، بعدها عليك البحث عن أشخاص لديهم نفس الأهداف التي حددتها تقريبا وقد قاموا بالفعل بتحقيقها، وصدقني العالم مليء بهم، أدرسهم خطوة بخطوة، ادرس طرق تفكيرهم، عاداتهم، الكتب التي يقرؤونها، كيف حققوا أهدافهم ... افعل ما يفعلونه، اخطوا خطاهم دون أن تكون نسخة مقلدة عنهم، وصدقني ستحصل على نفس النتائج التي حصلوا عليها، كل ما عليك هو أن تتبع هذه الوصفة البسيطة لتحصل على النجاح الذي تأمله، ولمساعدتك فستجد أن كل الأشخاص الناجحين لديهم بعض الصفات المشتركة تتمثل في : وضع أهداف كبيرة يرون نهايتها، تعلمهم المستمر، عنادهم وعدم استسلامهم، طموحهم، اختلاف طرق تفكيرهم عن الآخرين، عملهم الجاد، وأخيرا مع أهم صفة، انضباطهم والتزامهم بحيث لا يدعون مجالا للكسل وتضييع الوقت، رغم عدم شعورهم بالرغبة في فعل شيء فإنهم يقومون به، رغم رغبتهم بالاحتفال مع أصدقائهم فإنهم يقولون لا، لأنهم يفضلون دفع الثمن الآن والتضحية الآن، لأنهم يعلمون أن كل ألم اليوم هو راحة غدا !

كن ناجحا أيضا، لا تساير المجتمع، كن الاختلاف، كن الامتياز في حيـك وفي عملك، طبق كل شيء تعلمته لتصبح أرقى كل يوم، غير من نفسك للأفضل وستجد أن كل ما حولك قد تغير للأفضل، اقفز قفزة كبيرة هذا العام اجعله من أفضل أعوامك وبداية لنجاحك، إن الله أودعنا هبات كثيرة، لكننا نغفل عليها، اللبيب هو من أيقظها واستغلها ليصل ما يريد، كن أنت هذا اللبيب اجعل من حياتك الدنيوية متعة وجسر خير للدار الآخرة.

معادلة النجاح

افعل اليوم أشياء لن يفعلها غيرك، حتى تحصل غدا على أشياء لن يحصل عليها غيرك، تحمل مسؤولية حياتك، اعلم أنك خلقت في هذا العالم لسبب أكبر من أن تشيخ وأنت تدفع فواتيرك، جد هذا السبب وارفع من معاييرك لتعمل اليوم أكثر مما عملته البارحة، رافق أصدقاء يشاركونك نفس التفكير، أخيرا ان كل شخص عليه أن يعاني من أحد الأمرين، ألم الانضباط والالتزام أو ألم الندم، عاني من الألم الأول، وكن أنت بنسخة أرقي
اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي
 

إتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم