لنرتقي | كن أنت بنسخة أرقى

الجمعة، 5 يونيو 2015

لماذا تمتلك الأسود شعرا حول العنق ؟


مثل الكثير من الحيوانات التي تنفرد بسمات مميزة, يتميز الأسد بعـدة مواصفات جعلته يتربع على عرش الغابـة, من بين هذه المواصفات لبدته ( شعر حول العنق ), فهي تميزه بشكل كبير عن اللبؤة وتعطيـه مظهر الملك المهيـب.


قبل قرن أو قرنين علماء الأحياء مثل تشارلز داروين المعروف بظاهرة التطور, إفترضوا أن الأسود قد نمت لبدة سميكة من الشعر حول أعناقهم لحماية هذه المنطقة المعرضـة لهجوم أسود أخرى. قام بعدها العلماء بمراقبـة الأسود مدة طويلـة (من مسافـة آمنـة) ولاحظوا أن الأسود نـادرا ماتهجم من العنق, بل تهجم بإنتظام من الخلف مستهدفـة الظهر.

وهنـا نطرح السؤال, إذا لم تكن اللبدة للحمايـة فمـا الغرض منـهـا ؟!

 فعند الحرارة المفرطـة حلقـة من الشعر الكثيف حول العنق والوجه لن تفيــد شيئـا في تبريد الجسـم. بل ستدعوا مجموعة متنوعـة من الطفيليـات للعيش فيهـا, كمـا ستجعلـه جد بارز للحيوانات الأخرى, سمة جد مرغوب فيهـا لعارضـة الأزياء, لكن ليس لحيوان يعتمد على القنص بشكل كبير فسرعته الأقصى لا تتعدى 60 كلم في الساعة.

مع كل هذه السلبيـات المتعلقـة بلبدة الأسد, الإيجابيـة الوحيدة هي أنـه لا بد من التوفر علـى صحـة جد جيدة و جينـات مقاومـة ليعيش الأسد فترة كافيـة يربي فيها لبدة كثيفة, وعلى مر القرون, فقد أصبح معروفـا لدى إناث الأسود, أن حلقة ضخمة من الشعر السميك حول العنق تعني ذكرا فحلا وخصبـا قادرا على الإنجـاب, ليس هـذا وحسب بل يضمـن لها الحمايـة لهـا ولأشبـالهـا ضد الهجمـات اللتي سيتعرضون لهـا.










اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي
 

إتصل بنا

الإسم الكريم البريد الإلكتروني مهم الرسالة مهم